الشناوى استكمل مباراة السنغال مصاباً بعد تلقيه زجاجة بالعضلة الخلفية

فجر مصدر داخل الجهاز الطبى مفاجأة بتأكيده أن محمد الشناوى حارس مرمى منتخبنا الوطنى استكمل مباراة السنغال وهو مصابا، وذلك بعد قذفه من قبل الجماهير السنغالية بزجاجة استقرت فى العضلة الخلفية، إلا أن الحارس الدولى أصر على استكمال المباراة لعدم التسبب فى فقد الجهاز الفنى تغييرا فى وقت مبكر.

وشدد المصدر أن الزجاجة تم إلقاؤها من مسافة بعيدة وكانت مليئة بالمياه لذلك كان أثرها قوى على العضلة الخلفية للشناوى، مندهشا من رد فعل الحكم تجاه الواقعه وتعامله معها كأنها لم تكن.
فيما تعرض محمد صلاح نجم منتخب مصر وليفربول الإنجليزى لاعتداءات وإشارات وألفاظ خارجة من جماهير السنغال المتواجدة فى مدرجات مباراة مصر والسنغال، والتى انتهت بفوز وتأهل السنغال لنهائيات

وقامت بعض الجماهير السنغالية بقذف الزجاجات على محمد صلاح أثناء خروجه من ملعب اللقاء، لتوجه له الجماهير الشتائم وإلقاء الزجاجات عليه عند خروجه من المباراة بعد انتهائها.

وقدم الاتحاد المصرى لكرة القدم شكوى للاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”، عن الأحداث المؤسفة التى طالت منتخب مصر فى مباراة السنغال، والتى انتهت بفوز وتأهل السنغال لنهائيات كأس العالم، للمطالبة بإعادة مباراة مصر والسنغال.

حمل تطبيق

أخبار الأهلي المصري


تابعنا علي مواقع التواصل